كلمة مدير المركز

كلمة مدير المركز المركز يملك معطيات وإمكانيات يمكن لها المساهمة في تطور أداء المركز في الفترة القادمة. ولله الحمد المركز يملك مختبر تم تجهيزه في الفترة الماضية وسوف يعمل على استكمال تطوير مختبر مركزي ووحدات متخصصة و تكوين مشاريع بحثية وفريق بحثي خاص لكل مشروع مع الاستفادة القصوى من القوى العاملة الحالية من باحثين وفنيين والدعم بالمزيد عند الحاجة .بالإضافة سيكون المركز بيئة جاذبة لاستقطاب أعضاء هيئة التدريس في كليات الجامعة المختلفة مثلا )العلوم, الطب, الصيدلة, العلوم الطبية, الزراعة( للتعاون وعمل الأبحاث في المختبر والاستفادة من الاجهزة والكوادر وتسهيل عمل الابحاث والانتاج العلمي مما يساعد على رفع نوعية وجودة الانتاج العلمي. وكذلك العمل على اعداد برامج تدريبية أساسية لطلاب وطالبات الجامعة لتفعيل دور المركز في الأنشطة البحثية في الجامعة. المشرف على المركز د. سلمان بن فريح العميري

  مزيد

تلعب التقنية الحيوية دوراً حيوياً ومحورياً في الاكتشافات المعرفية المتقدمة يوماً بعد يوم، وذلك لخدمة البشرية عن طريق أبحاث تطبيقية عالمية للوصول الى تحسين نوعية وفرة الغذاء والتغذية والأدوية والتقليل من الأثار البيئية لتحسين الرعاية الصحية.

مزيد

إن الأهداف الأساسية "لمركز التميز البحثي في التقنية الحيوية" تقع في الأطر التالية: تأسيس مفهوم التقنية الحيوية. دعم الأبحاث المتخصصة.  دعم وسائل وقدرات البحث المتميز. تطوير القدرات البحثية والخدمية للأكاديميين والباحثين. صناعة المعرفة.

مزيد

عن المركز

أنشئ مركز التميز البحثي في التقنية الحيوية في جامعة الملك سعود عام 2008م  بدعم من وزارة التعليم العالي وزاول عمله عام 2009م عن طريق إنشاء مجلس الإدارة، واللجنة التنفيذية ، واللجان العلمية الأخرى. بدأ المركز الأنشطة البحثية من خلال دعم مختلف المواضيع في مجال التقنية الحيوية (النباتية والحيوانية، توصيل الدواء للسرطان) ​​وغيرها من الموضوعات ذات الصلة من خلال التقنية الحيوية التي زودت مركز تقنيات مختلفة وأدوات مطورة، وفي نفس الوقت تواصل الدعم من أجل خلق تقنية الحيوية تطبيقية مركزة.
يشجع المركز ويدعم الشباب السعودي (ذكور وإناث) من خلال الدراسات العليا وإجراء برامج تدريبية مختلفة. فقد أصبحت نتائج وإنجازات هذه الأنشطة المختلفة للمركز ناتجة عن البحوث الاقتصادية الثابتة.